رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

مشروع القانون المتعلق بالضمان والحماية الاجتماعية

مشروع قانون الضمان والحماية الاجتماعية

20 تشرين الأول, 2011

فرعية اللجان تابعت درس مشروع تعديل احكام الضمان(20/10/2011)

 

عقدت اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان النيابية المشتركة والمكلفة درس مشروع قانون تعديل احكام الضمان وانشاء نظام التقاعد والحماية الاجتماعية جلسة، قبل ظهر اليوم، برئاسة النائب عاطف مجدلاني وحضور النواب: ميشال موسى، نعمة الله ابي نصر، علي المقداد، نبيل نقولا، ناجي غاريوس، ياسين جابر. واعتذر النائبان غازي يوسف ونبيل دو فريج.


كما حضر النائب بطرس حرب كوزير سابق لوزارة العمل، وزير العمل شربل نحاس، رئيس الاتحاد العمالي غسان غصن، رفيق سلامة عن الضمان الاجتماعي، مدير عام الضمان الدكتور محمد كركي، سميح جحا (خبير اكتواري)، شارل عربيد وروجيه خياط عن الهيئات الاقتصادية.

 

اثر الجلسة، قال النائب عاطف مجدلاني:

"اجتمعت اللجنة الفرعية المكلفة بحث موضوع مشروع قانون التقاعد والحماية الاجتماعية اليوم في حضور وزير العمل الدكتور شربل نحاس وحضور الوزير السابق بطرس حرب واعضاء اللجنة ومدير عام الضمان وخبراء اكتواريين، وكذلك واضع اسس النظام الذي توصلنا اليه، وفي حضور الهيئات الاقتصادية والاتحاد العمالي العام بشخص الاستاذ غسان غصن. تداولنا بعد طول غياب لان هذا المشروع انتقل الى وزارة العمل عندما كان الوزير حرب متوليا هذه الحقيبة حيث قام بمجهود مشكور مع العمال وممثلي العمال والهيئات الاقتصادية ومع البنك الدولي والوكالة الدولية. المهم ان هذا المجهود صدر بتقرير من قبل معالي الوزير حرب".


أضاف: "كان هناك اليوم تداول ببعض الافكار الواردة في هذا التقرير وبأفكار من معالي وزير العمل الاستاذ شربل نحاس واعضاء اللجنة والخبراء والاتحاد العمالي العام والهيئات الاقتصادية، بالنتيجة تقرر، اي بنتيجة طرح الافكار كلها، أخذ كل موضوع او فكرة او مجموعة افكار على حدة حتى نستطيع الوصول الى النتيجة المرجوة، خصوصا ان هذا القانون أخذ حيزا كبيرا من الوقت اذ اصبح له سنوات عدة، والنقاش قائم بشأنه ونتفاوض مع كل الناس. اليوم اصبح هناك ملاحظات من الاتحاد العمالي العام ومن الهيئات الاقتصادية، كذلك يوجد افكار لدى الوزير حرب، كل ذلك سنبدأ بحثه الاسبوع المقبل في اجتماع، سيقدم فيها الشيخ بطرس حرب الافكار بشكل مقتضب، ومن ثم ننطلق لمناقشة الاقتراحات التي قدمها الاتحاد العمالي العام والهيئات الاقتصادية، اذ انهما الفريقان الاساسيان في أي قطاع للضمان الاجتماعي وللحماية والتقاعد الاجتماعيين".