رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

نشاطات الرئيس بري خلال العام 2014

الرئيس بري استقبل الممثل الشخصي للامين العام للامم المتحدة في لبنان والنائب جورج عدوان ووزير الداخلية السابق مروان شربل والامين العام للجنة الحوار الاسلامي-المسيحي محمد السماك

16 أيلول, 2014

 

 

 

 

 

 

 

استقبل رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة الممثل الشخصي للامين العام للامم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي بحضور المستشار الاعلامي علي حمدان، وعرض معه للتطورات الراهنة في لبنان والمنطقة.

 

ثم استقبل عند الاولى من بعد الظهر النائب جورج عدوان الذي قال بعد اللقاء:

في ظل الكلام اليوم عن وضع المجلس النيابي واقفاله والتشريع وبنوع خاص المواضيع الاساسية والوطنية التي تتعلق بالضرورة القصوى، اود ان اعود واكرر موقفنا في "القوات اللبنانية" ، وهذا الموقف هو كذلك موقف حلفائنا ومنهم تيار المستقبل. قلنا ونكرر نحن مع تشريع الضرورة وسأحدد ما هو المقصود بالضرورة، تشريع الضرورة يعني على سبيل المثال سلسلة الرتب والرواتب وخصوصاً اننا كنا نقول نريد ان نشرع بهدوء لما يخدم المصلحة الوطنية، ولا نريد ان نشرع تحت ضغط الشارع ولا تحت ضغط التهويل والتهديد، واليوم لا يوجد لا تهويل ولا تهديد ، وهناك ضرورة وقد اقتربنا كثيراً من سلسلة تخدم الوضع المالي واستقراره. وبالتالي أصبح التشريع في سلسلة الرتب والرواتب أمراً ملحاً وعلينا القيام بذلك. وهناك أيضاً قضية "الأوروبوند" هذه مسألة ملحة وعلينا ان نقرّها، وكذلك قضية الموازنة التي ننتظرها منذ سنوات فيما البلاد تسير بدونها ، ونحن ننتظر ان تأتي من مجلس الوزراء وعلينا ان نستعجله ونستعجل الفريق الذي يعمل على قطع الحساب لاحالة الموازنة الى المجلس ونمشي فيها.

 

أضاف: هذه المواضيع بنوع خاص من الضرورات. وقد أكد دولة الرئيس بري مرة جديدة ان الاولوية تبقى لانتخاب رئيس للجمهورية، وان علينا ان نسعى ليلاً نهاراً واليوم قبل الغد ليكون عندنا رئيس جمهورية. ولقد تحدثنا في كل هذه المواضيع ، وموقفنا واضح وهو ان تشريع الضرورة ضرورة، ونحن مستعدون وكذلك تيار المستقبل ان نذهب الى تشريع الضرورة وأن يعمل المجلس النيابي في الاسبوع المقبل على هذه المواضيع. كما تحدثنا في هذه الجلسة الطويلة بأن مبادرة 14 آذار (حول الاستحقاق الرئاسي) ستفعّل في الايام المقبلة. وسيكون هناك لقاءات ربما بعيدة عن الاعلام باتجاه تفعيل هذه المبادرة واستمرارها من أجل تحريك عجلة رئاسة الجمهورية. وجرى حديث طويل مع دولة الرئيس بري حول ضرورة التلاقي على الساحة المشتركة في هذا الظرف الصعب الذي يمر فيه لبنان لنقوم جميعاً بواجباتنا وخصوصاً ان يكون المجلس النيابي حاضراً في مواجهة ما يحدث على صعيد الوطن.

 

سئل: هناك موضوع تعديل مهل الانتخابات النيابية وهو أمر ضروري، هل انتم مستعدون للسير به ؟

أجاب: نحن في ما يتعلق بالانتخابات النيابية موقفنا واضح وهو مع اجراء الانتخابات النيابية ولكن كما سألت فإن هذا الامر يتطلب مواكبة من المجلس النيابي لنكون ضمن القوانين ، وهذا بنظري هو من الضرورات القصوى الذي يجب ابتداءاً من الاسبوع المقبل ان نسير به.

 

وختم: آمل بعد اللقاء المطول مع دولة الرئيس اليوم ان يكون في الاسبوع المقبل جلسات لتشريع الضرورة، واعتقد انه في الايام القليلة المقبلة قبل الاسبوع المقبل سيكون هناك استمرارية للتواصل لتحضير كل هذه الامور، لانني اعتقد ان كل اللبنانيين ينتظرون ان تأخذ الامور مسارها الصحيح .

 

ثم استقبل الرئيس بري وزير الداخلية السابق مروان شربل.

 

واستقبل أيضاً الامين العام للجنة الحوار الاسلامي-المسيحي محمد السماك.