رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

نشاطات الرئيس بري خلال العام 2017 - 2016

الرئيس بري استقبل الأمين العام لجامعة الدول العربية والوزيرين مروان حمادة وايمن شقير والدكتور عبد الرحمن البزري وعلق على قرار الجامعة العربية: شكراً لله وعذراً اننا قاتلنا اسرائيل

20 تشرين الثاني, 2017

 

 

 

 

 

 

 

تعليقاً على قرار جامعة  الدول العربية  قال الرئيس نبيه بري:

شكراً وعذراً..

الشكر لله.

وعذراً أننا في لبنان قاتلنا إسرائيل.

 

من جهة أخرى إستقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد ظهر اليوم في عين التينة الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط، وتناول الحديث التطورات الراهنة واجواء  اجتماع الجامعة العربية والقرار الذي صدر عنها.

 

وقال الرئيس بري عن اللقاء:

رغم التوضيح من سعادة الامين العام للجامعة العربية، ذكرته بمقدمة القرار "العتيد" اذ يؤكد على اهمية ان تكون العلاقات بين الدول العربية والجمهورية الاسلامية في ايران قائمة على مبدأ حسن الجوار... او اكتفينا بهذا وتذكرنا ان المصالحة بين المملكة العربية السعودية والجمهورية الاسلامية في ايران هي اوفر بكثير مما حصل ويحصل.

 

كما ذكرته بعشرات القرارات التي صدرت عن الجامعة العربية على مستوى قمم او وزارء والتي تؤكد حق المقاومة في التحرير وتدعم لبنان في مقاومته ضد اسرائيل او اي اعتداء عليه.

 

كما ان القرار بعنوان الحكومة اللبنانية غير موفق على الاطلاق ان لم اقل انه مسيء في ظرف التموّج الحكومي الحاضر.

 

وقال ابو الغيط بعد اللقاء:

تشرفت بلقاء دولة الرئيس بري في اطار زيارتي للبنان للمشاركة في اجتماع الاسكوا والعلاقة بين الاسكوا باعتبارها وكالة معنية بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية في غربي اسيا التابعة للامم المتحدة.وكان ينبغي ويجب ان التقي رئيس الجمهورية العماد عون والرئيس بري.وقد جاءت الزيارة في اليوم التالي لاجتماعات جامعة الدول العربية وصدور قرارها في  الشأن الايراني وفي علاقة ايران بالعالم العربي وفي التوجه العربي الى التعبير عن الضيق من النهج الايراني في الاقليم العربي.ولبنان لم يكن معنياً على الاطلاق بهذا القرار الا بشكل خاص في وضع محدد عبرت الجامعة العربية ممثلة بالمجلس الوزاري عن رؤية محددة، والتعبير عن شكوى وليست شكوى وانما إخطار من الجامعة العربية الى مجلس الامن بالأداء الايراني في الاقليم.وشرحت لدولة الرئيس بري كل هذه المسائل.واود من جانبي التأكيد عن انطباعات لمداولات مجلس الجامعة، هذه الانطباعات تتركز اساساً على ان الجميع يعترف بخصوصية الوضع اللبناني وبالتركيبة اللبنانية ولا أحد على الاطلاق  يبغي أي ضرر ولا يمكن ان تكون الارض اللبنانية مسرحاً لأي صدام عربي-ايراني،هذا امر مؤكد ولم ارصده على الاطلاق.

 

سئل: اتهام حزب الله بانه ارهابي  هو اتهام لفريق لبناني وللحكومة لانه يشارك فيها؟

اجاب: مسألة الاشارة الى حزب الله ليست بجديدة وهي موجودة في قرارات القمة العربية في عمان وفي قرارات المجلس الوزاري منذ اكثر من عامين.لا احد يتهم الحكومة اللبنانية بالارهاب ولا يمكن ان يتهمها بالارهاب.هي اشارة تأتي في سياق أن  أحد شركاء الحكم متهم بهذا، وبالتالي اتصور لاننا نحن في الجامعة العربية مجرد انعكاس للارادة العربية او للاجتماع الوزاري.نحن نتصور في الجامعة هي وسيلة ملتوية بشكل غير مباشر لمطالبة الدولة اللبنانية او الحكومة اللبنانية بالتحدث الى هذا الشريك واقناعه بضبط ادائه وايقاعه على الارض العربية وبما لا يؤدي الى تحالف مع قوى غير عربية، هذا هو المقصود.

 

سئل: الرئيس بري علق على قرار الجامعة قائلاً شكرا لله وعذراً لاننا قاتلنا اسرائيل ؟

اجاب: انا آتٍ من بلد حاربت اسرائيل لعقود وعقود.من يحارب اسرائيل  ويتصدى لها ومن يرفض الظلم والعدوان الاسرائيلي أقف معه واشاركه.لا استطيع ان اضيف اكثر من هذا لان من قرأ كتبي كتاب "شاهد على الحرب والسلام "هناك وضوح لاغبار عليه للتصدي لاسرائيل.

 

وكان الرئيس بري قد تلقى اتصالاً من وزير الخارجية المصري سامح شكري.

 

واستقبل الرئيس بري بعد الظهر الوزيرين مروان حمادة وايمن شقير.

 

وكان استقبل رئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري.

 

من جهة اخرى  تلقى الرئيس بري برقيةً من رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال مهنئاً بعيد الاستقلال، ومتمنياً للبنان الامن والامان.