رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

لجنة الشباب والرياضة

لجنة الشباب والرياضة اطلعت على إنجازات وزارة الشباب والرياضة لعام 2018

09 كانون الثاني, 2019

 

 

 

 

 

 

 

عقدت لجنة الشباب والرياضة جلسة عند الساعة العاشرة والنصف من قبل ظهر يوم الأربعاء الواقع فيه 9/1/2019 برئاسة رئيس اللجنة النائب سيمون ابي رميا وحضور النواب السادة: فادي علامة، سامي فتفت، عثمان علم الدين، سليم الخوري، هاغوب ترزيان، أمين شري ونواف الموسوي.

 

واعتذر عن عدم الحضور النواب السادة: شامل روكز، الياس حنكش، إدغار معلوف، علي المقداد.

 

كما حضر الجلسة:

- معالي وزير الشباب والرياضة محمد فنيش.

- مستشار وزير الشباب والرياضة علي برو.

 

وذلك للإطلاع على إنجازات وزارة الشباب والرياضة لعام 2018.

 

وقد لبس المشاركون في اجتماع اللجنة كنزات المنتخب اللبناني تعبيراً عن تضامنهم ودعمهم للمنتخب في الإستحقاق الآسيوي لكرة القدم.


إثر الجلسة قال النائب سيمون أبي رميا:

عقدت لجنة الشباب والرياضة لقاء مع وزير الشباب والرياضة محمد فنيش، وخصص اللقاء لدراسة التقرير عن أعمال وزارة الشباب والرياضة لعام 2018  وقدم الوزير هذا التقرير.

 

وأحب أن أشكر، باسم اللجنة، العمل المنهجي والعلمي الذي انجز في وزارة الشباب والرياضة منذ ان تبوأ معالي الوزير هذا الموقع الوزاري والذي تعاطى مع الإتحادات الرياضية والنوادي الرياضية والجمعيات الشبابية والكشفية بشفافية مطلقة وبعدالة. هذا ما أحببت ان اقوله رسمياً باسم اللجنة لأنه لأول مرة تعقد اجتماعات مماثلة مع الوزير فنيش ويعطينا هذا التقرير المفصل.

 

نتمنى أن يمتثل الجميع بهذا النموذج الراقي والعلمي بكل الوزارات والإدارات العامة. هذا التقرير سيكون موضع لقاء اعلامي بين الوزير والإعلاميين الرياضيين، ونحن نثني على كل النشاطات والإنجازات التي تحققت في الوزارة، على صعيد المساهمات والمساعدات المالية للإتحادات والنوادي والجمعيات والبلديات، بالإضافة الى الأعمال التشريعية التي حصلت خلال هذه الفترة. واليوم تزامن اجتماع اللجنة مع المباراة الأولى للمنتخب اللبناني لكرة القدم المشارك ببطولة آسيا ولديه اليوم مباراة ضد قطر والرسالة التي نرغب ان نوجهها من خلال ما قمنا به اي ارتداء رداء المنتخب اللبناني، انه في ظل العاصفة التي نعيشها والعواصف السياسية التي نمر بها، هناك بارقة أمل من خلال الشمس التي نأمل أن تسطع اليوم على ملعب أبو ظبي من خلال الفوز الذي ننتظره كشعب لبناني من منتخبنا الوطني.

 

مرة جديدة تبرهن الرياضة انها القاسم والجامع المشترك للبنانيين بمختلف طوائفهم ومذاهبهم وانتماءاتهم السياسية.

 

عيشونا الحلم يا رجال الأرز في ابو ظبي والشعب اللبناني وراءكم. هذه رسالة ايجابية من قبلنا كلجنة شباب ورياضة وكل لبنان معكم.