رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930     

نشاطات الرئيس بري خلال العام 2020

الرئيس بري استقبل لودريان وعرض الاوضاع العامة مع الوزراء عكر فهمي وقطار والتقى عصراً وفد تكتل الجمهورية القوية

23 تموز, 2020

 

 

 

 

 

 

 

استقبل رئيس مجلس النواب  الاستاذ نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان والوفد المرافق بحضور السفير الفرنسي برونو فوشيه ومستشار رئيس المجلس النيابي الدكتور محمود بري، اللقاء الذي استمر زهاء ساعة جرى خلاله البحث في الاوضاع العامة في لبنان والمنطقة والعلاقات اللبنانية الفرنسية.

كما التقى رئيس المجلس  نائب رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع زينة عكر ووزير الداخلية محمد فهمي ووزير البيئة والتنمية الادارية دميانوس قطار بحضور النائب علي حسن خليل حيث جرى عرض للاوضاع العامة لاسيما الوضعين المعيشي والاقتصادي.

وعصراً استقبل الرئيس بري وفداً من تكتل " الجمهورية القوية " ضم النواب جورج عقيص، وهبي قاطيشا وعماد واكيم.

وبعد اللقاء قال عقيص: تشرفنا اليوم بزيارة دولة الرئيس نبيه بري ممثلين لتكتل الجمهورية القوية رئيساً وأعضاءاَ وهي زيارة اولى من سلسلة زيارات سنقوم بها الى مختلف الكتل النيابية للبحث في موضوع قانون آلية التعيينات التي جرى ابطاله في الامس وهذه الزيارات ستشمل جميع الكتل التي صوتت الى جانب هذا القانون لان هذا القانون أصبح ملك لهذه الكتل وليس حكراً على القوات اللبنانية، لقد هدفت القوات اللبنانية من خلال هذا الاقتراح الى تحرير التعيينات الادارية من المحاصصة والزبائنية حيث تم ملء كل الوظائف على مر السنوات والعقود السابقة بالازلام والمحاسيب الذين لم يراعوا سوى مصالح الجهات الحزبية التي كانت وراء تعيينهم ولم يلتفتوا الى المصلحة الوطنية العامة فوصلنا الى ما وصلنا اليه من حال مزرية اليوم.

وأضاف: تباحثنا مع دولة الرئيس بري في ما يمكن اتخاذه من اجراءات في ضوء قرار المجلس الدستوري الذي لن اناقش في تفاصيله ولن اعلق عليه من على هذا المنبر ولكن نسجل اسفنا العميق جداً كتكتل الى ان هذا القرار قد اعادنا الى نقطة الصفر في هذا الموضوع وكأنه ينعي على اللبنانيين الامل بامكانية بناء دولة قوية وادارة كفوءة يتولاها كل الجديرين واصحاب الكفايات من أبناء الطوائف كافة، وأود ان اسجل ملاحظتين لكي يكون الرأي العام مطلعا على الموقف وعلى مضمون زيارتنا الى الرئيس بري: النقطة الاولى: ان الحرب - حرب الاصلاح - التي نخوضها لن تتوقف عند قانون ابطال من هنا او تمرير تعيينات زبائنية من هناك وهي حرب طويلة نخوضها ضد كل الفاسدين وخاصة مدعي الاصلاح من بينهم. وتابع: تباحثنا مع دولة الرئيس في امكانية اقتراح قانون جديد معجل مكرر في اقرب فرصة ممكنة بالتنسيق مع جميع الكتل المهتمة بهذا الموضوع، والملاحظة الثانية: ان قرار الابطال بالامس لم يكن نقطة تسجل في مرمى القوات اللبنانية ولم تكن معركة خسرتها القوات اللبنانية فقط هي نقطة تسجل في مرمى الشعب اللبناني بكامله الذي نحرمه من حقه بالتطور وببناء دولة قوية وقادرة بمؤسساتها وباداراتها.

وختم بالقول: هذا القرار بالامس ينضم الى سلسلة الاخفاقات الكارثية في هذا الزمن الكارثي فلا تشكيلات قضائية اقرينا ولا آلية تعيينات اقرينا ولا خطة اصلاحية اقتصادية اصدرنا ولا اي اجراء اصلاحي حقيقي وملموس سمحنا بتمريره وهناك مع ذلك من يخرج علينا ليدعي بانجازات وآخرين يصرون على محاكمة انفسهم بشكل يومي امام محكمة الشعب وشكراً.

سئل: على ماذا اتفقتم مع الرئيس بري ؟
اجاب: نريد ان نستكمل جولتنا على كل الكتل الباقية التي صوتت الى جانب هذا المشروع وعلى ضوء ملاحظات الجميع واقتراحاتهم سيكون لنا تحرك قادم وقريب جداً.