رزنامة الأحداث

خلفية البرنامج

مع تطور العمل البرلماني ومضاعفة دور البرلمانات في الحث على مشاركة المواطنين في عملية صنع القوانين والقرارات التي تؤثر في حياتهم، عمدت البرلمانات العالمية إلى إطلاق برامج تدريبية داخل مؤسساتها تهدف إلى توفير فرصة اضافية لزيادة المشاركة في النظام التشريعي واتاحة الفرصة لخريجي الجامعات للتعرف على أساليب العمل البرلماني في بلدانهم. كذلك تساهم هذه البرامج في تعزيز العلاقة بين البرلمانات والشباب، كفئة مهمة من الناس، وعلى تمكين الشباب من اكتساب مهارات وخبرات تشجعهم على المشاركة بفعالية في الحياة البرلمانية خصوصا، والحياة العامة عموما. كما تتيح هذه البرامج للبرلمانات الاستفادة من قدرات الشباب في تقديم خدمات اضافية ذات تخصص اكاديمي عالي المستوى.

من هنا جاءت رغبة مجلس النواب اللبناني ومشروع برنامج الامم المتحدة الانمائي في المجلس في انشاء برنامج تدريبي لخريجي الجامعات اطلق في العام 2011، يكون الاول من نوعه والذي يتيح لخريجي الجامعات فرصة التعرف على عمل مؤسسة مجلس النواب اللبناني وربط معارفهم النظرية مع العمل الفعلي في اطار وضع التشريعات وصياغة السياسات العامة.