رزنامة الأحداث

الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

لجنة الصحة العامة والعمل

لجنة الصحة العامة والعمل والشؤون الإجتماعية بحثت في مشروع القانون الرامي الى طلب الموافقة على ابرام اتفاقية قرض مقدم من البنك الدولي للإنشاء والتعمير لتنفيذ مشروع تعزيز النظام الصحي في لبنان

07 آب, 2018

 

 

 

 

 

 

 

عقدت لجنة الصحة العامة والعمل والشؤون الإجتماعية جلسة عند الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر يوم الخميس الواقع فيه 7/8/2018 برئاسة النائب عاصم عراجي وحضور النواب السادة: فادي سعد، محمد القرعاوي، على المقداد، ديما جمالي، أمين شري، ماريو عون والوزيرة في حكومة تصريف الاعمال عناية عز الدين.

 

كما حضر الجلسة:

- عن وزارة الخارجية: السفير جان معكرون والقنصل كامل الشيخ علي.

 

وذلك لدرس: مشروع القانون الوارد بالمرسوم رقم 2904 تاريخ 11/5/2018 الرامي الى طلب الموافقة على ابرام اتفاقية قرض مقدم من البنك الدولي للانشاء والتعمير لتنفيذ مشروع تعزيز النظام الصحي في لبنان

 

اثر الإجتماع قال النائب عاصم عراجي:

عقدت لجنة الصحة اجتماعها الثاني، وكان ثمة مشروع مهم يتعلق بقرض من بنك التعمير والإنشاء الدولي بإعطاء لبنان 120 مليون دولار لدعم الرعاية الصحية الأولية في لبنان، ولدعم التجهيزات في المستشفيات الحكومية. وهذا القرض فقط للمستشفيات الحكومية ومراكز الرعاية الصحية التابعة لوزارة الصحة. وكما تعلمون فإن المستشفيات الحكومية تعاني من نقص في التجهيزات وفي أمور ثانية، لذلك شملها القرار مع مراكز الرعاية الموجودة في المناطق، وتحديداً مناطق تواجد النازحين السوريين بأعداد كبيرة، لأن هؤلاء يستفيدون من مراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة لوزارة الصحة. وفي الفترة الأخيرة عندما حصلت هجمة كبيرة من النازحين على هذه المراكز، سجل تقصير كبير في مجال الرعاية الصحية، ولذلك نحاول ان ندعم هذه المراكز.

 

لقد نوقش الموضوع في شكل مستفيض، وتحدثنا مع وزارة الصحة عبر أمين سر اللجنة مرتين، غير أن أحداً من وزارة الصحة لم يحضر للأسف، لا من قبل الوزير ولا المدير العام، ولم ينتدب أحد للحضور، علماً أننا كنا نود ان نعرف كيف ستصرف هذه الأموال؟ ولمن ستعطى الأولوية؟ هل للمناطق ام للمستشفيات؟. وثمة أسئلة طرحت في اجتماع اللجنة ولم يكن احد بإمكانه الإجابة عنها. لذلك قررنا ان نتواصل مع الوزير في المرة المقبلة، ونناقش معه الموضوع لاتخاذ القرار النهائي، لأن المبلغ هو 120 مليون دولار، وبفائدة صفر، بحسب ما علمت من البنك الدولي للإنشاء والتعمير.
 

الأمر الثاني الذي تحدثنا عنه بشكل عام هي البطاقة الصحية، والتي تعتبر ضرورية، ويطالبنا بها جميع الناس وهم يسألون: اين اصبحت؟، لأن ثمة أزمة كبيرة، وكثيرون ليس بإمكانهم الدخول الى المستشفيات، وثمة أيضاً من لا يستطيع شراء الأدوية، أو إجراء فحوص الدم خارج المستشفيات. لقد بحثنا في موضوع البطاقة الصحية منذ أيام الزميل عاطف مجدلاني، واقرت في لجنة الصحة، وأحيلت الى لجنة الإدارة والعدل. وثمة تعديلات أرسلت الى اللجنة المالية. وتحدثت مع الزميل ابراهيم كنعان اليوم، ووعدني بأن يضعها على جدول أعمال اقرب جلسة للجنة المال والموازنة.